Scroll To Top
FLASH
  • Pour toute information (ou demande) concernant la version papier de "Liberté" écrire à : info@liberte-algerie.com

LIBERTE عربي / Actualités

الأرسيدي يحذر من الأسوأ

التوقيفات "استيراتجية" لتخويف وتقسيم الحركة الشعبية

أحد الناشطين الموقوفين في الجمعة الـ30

شدد حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية (الأرسيدي)، ليلة اليوم الأحد 15 سبتمبر 2019، على أن التوقيفات التي تطال المتظاهرين السلميين هي "استيراتجية مدروسة" لتخويف وتقسيم الحركة الشعبية، وحذر الأرسيدي من الأسوأ على أهبة القادم.

في تعاطيه مع توقيف 40 ناشطًا والأمر بإيداع 23 منهم، استنكر الأرسيدي في بيان جديد ما سماه "نية قوة الأمر الواقع في تلفيق التهم"، مستغربًا توجيه القضاء اتهامات للموقوفين بـ"التحريض على الحشود، وتقويض الوحدة والأمن الوطنيين".

وجاء في بيان الأرسيدي: "الاعتقالات والأوامر التعسفية هي جزء من استراتيجية مدروسة جيدًا من قبل أولئك الذين يجلسون في مراكز صنع القرار في انتهاك للقوانين والدستور"، حسب تأكيده

وتابع: "إنّها مسألة تخويف وتقسيم الحركة الشعبية للقيام بانقلاب على السيادة التي قرّر الشعب استعادتها، إنّ دعوة مؤسسات النظام لقيادة الهياكل فيما يتعلق بتنظيم الانتخابات ، مثل الهيئة وتنظيم الانتخابات ، موجودون هناك للتأكيد على أن هدفهم الوحيد هو إنقاذ النظام الفاسد وأصل المشاكل"، على حد توصيفه.

وأبدى الحزب الذي يقوده محسن بلعباس، قناعته أنّ "إصلاح النظام السياسي لا يمكن أن يكون ناجعًا أو مستدامًا"، مجددًا المطالبة بالإفراج عن جميع سجناء الرأي، كما حذر من "سياسة الأسوأ"، على حد تعبيره.

كامـل الشيرازي


ARTICLES CONNEXES


Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER